كلمة عميد الكلية

من دواعي سروري أن أرحب بكم في كلية العلوم الإدارية بجامعة الشام الخاصة.

تعمل الجامعة من خلال كوادرها التدريسية  والإدارية على تطوير مجموعة برامجها وتوسيع نطاق شهاداتها بانتظام وتقديم أحدث المناهج الدراسية , نحن نقوم بهذا بهدف توفير عملية تعليمية متطورة تواكب أحدث التطورات في المجال الأكاديمي والمهني , وأيضاً خلق بيئة تعليمية محيطة داعمة تركز على تنمية عقول الطلاب وصقل مهاراتهم بهدف تخريج جيل كفوء من جامعتنا قادر على الانخراط في سوق العمل والنجاح فيه وترك أثر واضح في ظل المتغيرات التكنولوجية الحديثة التي نعيشها ونعاصرها يوميا وتشكل تحدياً حقيقياً .

على الرغم من حداثة جامعتنا إلا أنها حققت نجاحاً ملفتاً , فخلال فترة زمنية قصيرة تضاعف عدد الطلاب بنسب كبيرة وقد تأكد نجاح هذه الجامعة من خلال افتتاح كليات جديدة على مستوى الجامعة وأيضاً افتتاح أقسام جديدة على مستوى الكليات .

تقوم كلية العلوم الإدارية بتوفير التعليم الجيد لطلابها وإعدادهم ليصبحوا محترفين في مجال الأعمال من خلال مختلف البرامج وأساليب التعلم الأكاديمية والتطبيقية , نطمح في كليتنا من خلال هذه البرامج إلى إعداد الطلاب وإلهامهم بأعلى معايير الاحتراف والنزاهة لتعزيز التفكير النقدي و الإبداعي , مع اتباع نهج متعدد التخصصات لتطبيق النظريات الأساسية للوصول لحلول في عالم الأعمال والإدارة المعاصرة .

تتضمن كلية العلوم الإدارية أربع تخصصات رئيسية :

  • المحاسبة
  • إدارة الموارد البشرية
  • المصارف والمؤسسات المالية
  • التسويق

تتمتع كلية العلوم الإدارية في جامعة الشام الخاصة بالاعتراف من قبل الهيئات والجهات الحكومية السورية وأيضاً بالاعتراف من قبل الدولة الألمانية وبالتالي الدول الاوروبية .

ترتبط كلية العلوم الإدارية ارتباطاً جيداً مع المجتمع المحلي وتعمل دائماً على تعزيز علاقاتها مع مختلف الجهات والفعاليات العامة والخاصة إذ يخضع طلاب كليتنا لعدة مشاريع وورشات تدريبية ميدانية في مؤسسات حكومية وخاصة مثل سوق دمشق للأوراق المالية و المصارف و شركات التأمين ومنظمات الأعمال الرائدة .

تسعى إدارة الكلية إلى تحسين أداء الكلية بشكل مستمر ومحاولة خلق المزيد من الفرص أمام أبناءنا الطلبة وعدم ادخار أي جهد في محاولة إضافة إنجازات جديدة إلى كلية العلوم الإدارية من خلال تطوير مجالات البحث العلمي وتطوير البنية التحتية اللازمة لعملية البحث العلمي  واتباع أحدث المعايير في هذا المجال, وأيضاً السعي لإنشاء برامج دراسات عليا وتحفيز الامتياز في التدريس والتعليم والاستمرار بتطوير وتوسعة طاقم طلابنا , وسوف نواظب على تقوية وتمكين علاقاتنا مع مجتمع الأعمال المحلي والإقليمي وهيئات القطاع الحكومي وإقامة شراكات مناسبة مع الجامعات والمؤسسات الأكاديمية من مختلف أنحاء العالم ساعين لتأمين المزيد من فرص التدريب ومشاريع التعليم ونؤكد على حفاظنا على علاقاتنا الوثيقة مع مجتمع الأعمال والخريجين لدينا بغية الاستفادة من خبراتهم العملية الجديدة وأيضاً مدهم بآخر التطورات في مجال الأبحاث والدراسات الأكاديمية ومحاولة إيجاد صيغة تفاهم تمكننا من تطبيق هذه التطورات على أرض الواقع.

وفي الختام أعود وأؤكد من موقعي هذا كعميد لكلية العلوم الإدارية على التزامنا التام بخططنا الموضوعة والنهج الذي رسمناه لتطوير جامعتنا وكليتنا وعلى الالتزام التام بخطط البحث العلمي وتشجيع الابتكار , مرحبين بكم في أي وقت مستعدين لتلقي أفكاركم ومناقشتها وتبني ما يخدم مصلحتكم ومصلحة الجامعة متطلعين للقائكم  في الأوقات القريبة القادمة .   

 

                                                                   عميد كلية العلوم الإدارية

                                 د . رانيا الزرير     

السيرة الذاتية