أقامت جامعة الشام الخاصة " كليات اللاذقية " حفل تخريج الدفعة الأولى من طلابها والتي ضمت 29 طالباً وطالبة باختصاصي الحقوق والعلوم الإدارية بدار الأسد للثقافة في اللاذقية .

افتتح الحفل بكلمة ألقتها الخريجة الأولى على الدفعة هيا باسيل من كلية الحقوق حيث قدمت التهنئة لكادر الجامعة، وأهالي الطلاب الذّين لم يبخلوا بالوقوف إلى جانب أبنائهم بالدعم الكامل ولأهلها الذين ساعدوها لتكون بين طلاب الجامعة المتفوقين، ووصفت التّخرج بأنه خطوة أخيرة في الحياة الجامعيّة لكنه في المقابل ركيزة لرحلة البحث عن العلم والتزود به عبر دراسات عليا  متوجهة بالشكر لكل من قدّم لها من خبرته وتجاربه في الجامعة.

وأكّد الدكتور محسن بلال رئيس مكتب التعليم العالي المركزي، نائب رئيس مجلس أمناء الجامعة، أن طلاب سوريّة ينتصرون كما أبطال الجيش العربيّ السوريّ دفاعاً عن الوطن، وأشار أن الأمم تتقدّم بالعلم والمعرفة وخير ما نطلبه هو العلم، وتوجّه بالتهنئة للطلبة الخريجين وأسرهم والكادر العلميّ والتعليميّ والإداريّ في الجامعة على ما بذلوه من نجاح جاء ثمرة جهد وتعب واجتهاد في مسيرة العلم والتعلم والتعليم التي تشكّل السبيل الأسمى والأقوى لتعزيز صمود وبناء الوطن.

وأوضح معاون وزير التعليم العالي الدكتور بطرس ميّالة أن التخرج هو نقطة بداية الانتقال لحياة جديدة، والانخراط بسوق العمل وبناء سوريّة الجديدة .

ونوّه الأستاذ الدكتور ياسر حورية رئيس جامعة الشام الخاصة لأهميّة حفل التخّريج الأول لطلاب الجامعة ، وبيّن أن الجامعة انطلقت بكليتين بعدد39 طالب عام 2014 واليوم تضمنت 4 كليات بعدد 1400 طالب مما يدل على استقطابها المتميّز للطلاب كل عام ، مشيراً إلى أن العام القادم سيشهد افتتاح كليات جديدة بعد توسيع المبنى.

كما ألقى رئيس فرع جامعة الشام لاتحاد الطلبة كلمته مؤكداً أن هذا النجاح يعبر عن أمجاد الحزب بالعطاء والإبداع والتميز وأن الطلبة قوة لا يستهان بها حيث قاموا بالعديد من الفعاليات العلميّة  والتعليميّة  والحملات الوطنيّة والتطوعيّة، وأنشطة علميّة وثقافيّة تعود على الوطن وأهله بالحب والسلام.

وأكد الرفيق أمين فرع اللاذقية للحزب الدكتور محمد شريتح أن نصر سوريّة قد تحقق بإرادة شعبها، وقوة جيشها، وحكمة قيادتها، وأشار أن هذا الحفل هو نصر لأبناء سوريّة الذين يعكسون صورة ناصعة بعلمهم وثقافتهم.

وتخلل الحفل عرضفيلم قصيرpromotion"" عن جامعة الشام الخاصة باللاذقية، وقُدّمت لوحات فنية استعراضية متنوعة بعنوان ( سورية عزك دام ) قام بأدائها فرقة أوغاريت لفرع شبيبة اللاذقية، وفرع طلائع البعث في اللاذقية، وفي نهاية الحفل تم توزيع الشهادات على الطلبة الخريجين.

حضر حفل التخرّج محافظ اللاذقية السيد ابراهيم خضر السالم، وقائد شرطة المحافظة اللواء نبيل الغجري، وأمين فرع جامعة تشرين الدكتور لؤي صيوح، ورئيس مجلس محافظة اللاذقية والزميلة دارين سليمان عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبه سورية رئيس مكتبيّ التعليم الخاص والمعلوماتيّة، وعدداً من أعضاء قيادات فروع الحزب، وأعضاء الهيئة التدريسيّة في الجامعة وأهالي الطلبة.

اختتم الحفل برمي الخريجين لقبعات التخرّج تعبيراً عن فرحهم وأمنياتهم بالخير للمستقبل الذي ينتظرهم.  

مركز مصادر المعلومات

irc1

كلية الصيدلة

law

كلية الحقوق

law

كلية العلوم الادارية

AS

كلية العلاقات الدولية

dip

كلية الهندسة

it

كلية طب الأسنان

comm